سر علاقة النمر الوردي بخطة النهضة الاقتصادية .. د. معن القطامين لم يكن يضحكنا

عمون - لقمان إسكندر - نحن لا نقرأ الاستراتيجيات والخطط التي تضعها الحكومة للأعوام المقبلة. لا نقرأ، والحكومة لا تكتب أيضا. لكن الدكتور معن القطامين الخبير الاقتصادي الاردني قرأ. قرأ ووضع كل ما قرأه في تسجيل شرح فيه ملف خطة التحفيز الاقتصادية الرسمية 2018-2022، ثم طرح على طاولتها عشرة أسئلة، قال إنه يريد من الحكومة الإجابة عليها.والدكتور القطامين يستعرض أوراق خطة نهضة الاقتصاد الاردني بكافة قطاعاتها، لم يكن يرغب في إضحاكنا، رغم انه بدأ مقدمته بموسيقى النمر الوردي. يشعر المواطن أمام الكلام العميق الذي ورد في نهضة الأردن الاقتصادية من قبيل 'يهدف برنامج النمو الاقتصادي الاردني الى استعادة زخم النمو الاقتصادي واستغلال الامكانات الواعدة والكامنة للتنمية في الأردن' بالحاجة إلى تناول 'مسكن'، للكلام الكبير الوارد فيه. لكن الشرح المبسط لما ورد في الخطة سيدفعك الى الاعتقاد ان نكتة طويلة كتبتها الحكومة وأطلقت عليها اسم 'خطة'. والنمر الوردي في تسجيل د. القطامين أشار الى ذلك. من بين الأسئلة العشرة، التي طرحها الخبير الاقتصادي على الحكومة، كانت عن سر العلاقة بين خطة النهوض الاقتصادي وإرساء نظام للقبول الموحد للالتحاق بمؤسسات التعليم العالي، وإعادة هيكلة إجراءات القبول 'التعليم العالي'، علما بأن المبلغ المرصود لهذا النظام هو 613 مليون دينار أردني.د. القطامين كان جادا وهو يسأل الحكومة عن سر وضعها لمبلغ 151 مليون دينار أردني لتطوير الغابات الأردنية'، بهدف النهوض بالاقتصاد الاردني.وكان جادا أيضا، وهو يقول إن الحكومة رصدت لتطوير السياحة في المملكة لخمس سنوات قادمة، مشروعين فقط في منطقة العقبة، من دون النظر بعين العطف لباقي مناطق الأردن.الطرفة الأكثر غرابة ليس فيما سبق كله، بل في ان الحكومة في خطة النهوض الاقتصادي للأعوام الخمسة المقبلة تريد رفع نسبة النمو في القطاع الزراعي الى 10 في المئة.عندما عدت أسأل المشغول باعتصام المزارعين هذه الايام، نائب نقيب المهندسين الزراعيين نهاد العليمي عن الـ 10 في المئة هذه. لم يعلق. نظر إلي ثم سكت. سكت طويلة. وخوفا من سماع ما لا أرغب بسماعه منه، أدرت ظهري وغادرت المكان. خشيت أن يقول كلاما بعيدا عن طبعه الهادئ.