موسكو ترفض الاتهامات ولغة الانذارات من لندن وتدعو لتحكيم العقل



حذر الكرملين اليوم من انه "لا يقبل" الاتهامات التي "لا أساس لها" والانذار الذي وجهته لندن عندما طالبت موسكو بتوضيحات حول تسميم العميل المزدوج السابق سيرغي سكريبال في بريطانيا ودعا الى "تحكيم العقل".

وصرح المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف في مؤتمر صحافي ان "موسكو لا تقبل الاتهامات التي لا أساس لها والتي لم يتم التحقق منها ولغة الانذارات". مجددا التأكيد على ان "روسيا لا علاقة لها بما حصل في بريطانيا".

وقال بيسكوف "نأمل ان يتم تحكيم العقل وان تتساءل دول اخرى على الاقل هل هناك دليل ام لا واذا كانت الاتهامات ضد موسكو مبررة"، مشددا على ان روسيا " تظل منفتحة أمام أي تعاون لفتح تحقيق حول ملابسات الحادث".

لكنه اضاف "مع الاسف لا نرى معاملة بالمثل من قبل البريطانيين".

وكانت رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي اعتبرت انه "من المرجح جدا ان تكون روسيا مسؤولة" عن تسميم سيرغي سكريبال وابنته يوليا في 4 مارس في سالزبوري بانكلترا.

وامهلت موسكو حتى مساء اليوم لإعطاء ايضاحات امام منظمة حظر الاسلحة الكيميائية.

وتترأس ماي اليوم اجتماعا لمجلس الامن القومي قبل ان تبت في مسألة فرض عقوبات على روسيا.
موسكو ترفض الاتهامات ولغة الانذارات من لندن وتدعو لتحكيم العقل
تقييم 3.1/5 (زيارات وتقييم 15 الزوار)