كيف لها أن تحتضن قاتلها!!!  وتُطفئ نورها وتنفي مقاومها ..!!!

 
هي عدن تلك المدينة الساحرة بسحرها الفتان ..!!ورونقها الجميل ..وجمالها المكنون ..هي الحسناء التي لم تحسن اختيار شريكها في الحياة ..!!ولمن لا يعرف هذه الفتاة الحسناء ..فل يولي شطره نحو كريتر بصهاريجها وزينة فنها المعماري القديم .. لعله يجدها في أزقة وشوارع الطويلة او الزعفران
كيف لها أن تحتضن قاتلها!!!  وتُطفئ نورها وتنفي مقاومها ..!!!
تقييم 3.2/5 (زيارات وتقييم 22 الزوار)